منتديات شاشا للهلالي

عزيزي اذا كنت عضوا في المنتدى اضغط على زر الدخول
واذا كنت زائرا يسعدنا ويشرفنا انضمامك لأسرتنا الثقافية في منتدى شاشا للهلالي
لذلك اضغط تسجيل .

منتديات ثقافية تحتوي على الأدب والفن ودراسات أخرى آثارية واجتماعية

منتديات شاشا للهلالي تهتم بالامور الثقافية من أدب وشعر وفنون تشكيلية وخواطر وأيضا تهتم بالقصة والرواية والموروث الشعبي والفلكلور وهناك ابواب عن جذور لفن السومري والمسرح وكل ما يمت للثقافة بصلة ..
شاشا هي زوجة أوركجينا أول مصلح في مدينة جرسو ( تلو ) التابعة إلى لكش ، وقامت بأعمال إدارية ودينية إصلاحية كثيرة في زمن زوجها ..

دخول

لقد نسيت كلمة السر

المواضيع الأخيرة

» قصيدة همسات للشاعر العراقي عبدالله النائلي
الأحد يونيو 29, 2014 1:49 am من طرف مصطفى الروحاني

» قصيدة هبة الله للشاعر العراقي عبدالله النائلي
الأحد يونيو 29, 2014 1:45 am من طرف مصطفى الروحاني

» رثائية حبيب للشاعر العراقي عبدالله النائلي
الأحد يونيو 29, 2014 1:44 am من طرف مصطفى الروحاني

» تعبان مثل العشگ
الإثنين أكتوبر 17, 2011 2:23 pm من طرف الفراشه الحالمه

» اشتقت اليـــــــك
الإثنين أكتوبر 17, 2011 3:20 am من طرف الفراشه الحالمه

» اخاف عليك من روحي
الإثنين أكتوبر 17, 2011 3:14 am من طرف الفراشه الحالمه

» نهر عطشان
الإثنين أكتوبر 17, 2011 3:08 am من طرف الفراشه الحالمه

» مرثية ليست اخيرة
السبت يونيو 18, 2011 7:00 pm من طرف سامي عبد المنعم

» رحيم الغالبي ..... لك العافية
السبت يونيو 18, 2011 9:16 am من طرف كامل الغزي

» تجليات الفنان الفطري حمد ماضي
الجمعة مايو 27, 2011 11:21 am من طرف كامل الغزي


    فتشها المخبرون

    شاطر
    avatar
    حسين الهلالي
    المدير
    المدير

    عدد المساهمات : 125
    تاريخ التسجيل : 27/06/2009

    فتشها المخبرون

    مُساهمة من طرف حسين الهلالي في الأحد يونيو 28, 2009 12:00 am

    فتشها المخبرون
    و هي تخفي في صدرها
    غصن نرجس وغصن زيتون
    مرت بهم كنخلة العراق
    شامخة أصيلة ،
    أرعبهم طولها الفارع ،
    وعيناها المملوئتان بشرار الغضب
    ضغطت بكفها بقوة
    اتسعت حدقات عيونهم خوفاً
    قالوا تمسك رمانة الموت !
    ارتجفت فرائصهم 00000
    واهتزت البنادق بأيديهم !
    تراجعوا الى الوراء
    واطلقوا طلقات تحذيرية
    لكن حبيبتي وقفت تنظرهم وتبتسم !
    يا للهزء 000
    أي رجال ٍ انتم ؟!
    أيتها الجرذان المرعوبة
    هي حفنة تراب من ارض العراق
    احملها معي إلي بلاد الغربة
    غربتي ستطول 000 مادمتم كلاب مسعورة
    كان هذا في سالف الأزمان
    # # # # # # #
    في بلاد الغربة
    طرحت الغصنين برفق
    وركزت نظراتها في التفاصيل
    سقطت دموعها
    واتسعت خارطة العراق بعينيها
    شمساً وارضاً أزلية
    سقط الفأس من يدك ياكلكامش
    واسقطوا حمايتك للمدينة
    وسرقوا الفأس وتقلدوه كذباً
    ولكن إلى حين 00،
    واخفوا مسلة القوانين ،
    وداسوا على لحية حمورابي
    ولبسوها زيفاً
    # # # # # # # # # #
    لكنها تعلم انها ستعود
    وكل يوم تراها تمسك خيط الشمس
    لتنسج منه ثوبها الجديد
    حاكته ولبسته
    ونظر ت في مرآة عارضات الأزياء في لندن
    بقع من الدم تنتشرفي حواشي فستانها !!
    أذهلها الدم !!
    لكنها تذكرت خارطة العراق
    قد اصطبغت بالدم
    بكت بلوعة 00واستصرختي
    لاعذر لك إن تصمت
    مدني بشيء من العراق
    مدني بشيء منك
    أرسل لي كلمات 000
    أو ورقة بيضاء لامستها يدك
    حتى يتأكد لي ،
    بأ نك حي !!

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد ديسمبر 17, 2017 11:46 am