منتديات شاشا للهلالي

عزيزي اذا كنت عضوا في المنتدى اضغط على زر الدخول
واذا كنت زائرا يسعدنا ويشرفنا انضمامك لأسرتنا الثقافية في منتدى شاشا للهلالي
لذلك اضغط تسجيل .

منتديات ثقافية تحتوي على الأدب والفن ودراسات أخرى آثارية واجتماعية

منتديات شاشا للهلالي تهتم بالامور الثقافية من أدب وشعر وفنون تشكيلية وخواطر وأيضا تهتم بالقصة والرواية والموروث الشعبي والفلكلور وهناك ابواب عن جذور لفن السومري والمسرح وكل ما يمت للثقافة بصلة ..
شاشا هي زوجة أوركجينا أول مصلح في مدينة جرسو ( تلو ) التابعة إلى لكش ، وقامت بأعمال إدارية ودينية إصلاحية كثيرة في زمن زوجها ..

دخول

لقد نسيت كلمة السر

المواضيع الأخيرة

» قصيدة همسات للشاعر العراقي عبدالله النائلي
الأحد يونيو 29, 2014 1:49 am من طرف مصطفى الروحاني

» قصيدة هبة الله للشاعر العراقي عبدالله النائلي
الأحد يونيو 29, 2014 1:45 am من طرف مصطفى الروحاني

» رثائية حبيب للشاعر العراقي عبدالله النائلي
الأحد يونيو 29, 2014 1:44 am من طرف مصطفى الروحاني

» تعبان مثل العشگ
الإثنين أكتوبر 17, 2011 2:23 pm من طرف الفراشه الحالمه

» اشتقت اليـــــــك
الإثنين أكتوبر 17, 2011 3:20 am من طرف الفراشه الحالمه

» اخاف عليك من روحي
الإثنين أكتوبر 17, 2011 3:14 am من طرف الفراشه الحالمه

» نهر عطشان
الإثنين أكتوبر 17, 2011 3:08 am من طرف الفراشه الحالمه

» مرثية ليست اخيرة
السبت يونيو 18, 2011 7:00 pm من طرف سامي عبد المنعم

» رحيم الغالبي ..... لك العافية
السبت يونيو 18, 2011 9:16 am من طرف كامل الغزي

» تجليات الفنان الفطري حمد ماضي
الجمعة مايو 27, 2011 11:21 am من طرف كامل الغزي


    هجاء الى شاعر لايكتب عن وطنه !...(شعر :خلدون جاويد - الدنمارك )

    شاطر
    avatar
    رحيم الغالبي
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 108
    تاريخ التسجيل : 16/07/2009

    هجاء الى شاعر لايكتب عن وطنه !...(شعر :خلدون جاويد - الدنمارك )

    مُساهمة من طرف رحيم الغالبي في الثلاثاء أبريل 19, 2011 2:31 am

    [b]



    --------------------------------------------------------------------------------

    Basketball



    خلدون جاويد



    " وأنا اناطح العنوان أعلاه أتذكر لقطة لوجهه الغطريس وهو يضع كفـّيه تحت حنكه ، يتشبث بديباجات الكلام التحرري العمومي من على منابر الفضائيات السلطوية ... لكنه العاجز عن كلمة تمرد مباشرة يقذف بها كالرمح في جبين الاستبداد " .



    أنت مجردُ نسّاج ٍ للكلمات ْ

    تنحتُ في صخر ٍ ، تصنعُ فزّاعات ٍ لاتنفع

    لاتغني من جوع لاتروي من عطش

    أنت وَرائيٌ ! نحاتُ الصدأ المتعفن والإرضة .

    ماعُدتَ سوى أتربة ٍ من زمن ٍ منخور .

    العالم ماعاد زرابي كلماتٍ أو أزياءاً تدهشنا بجماليات خيوط الرفـّائين . ولا ترقيع الإسكافيين . العالم ليس الأشكالَ . وأنت حبيس الشكل ودجـّـال . الشعب يموت وأنت صموتْ . الشعب الطالع من فيض الدمْ

    وأنت النازل في درك الجرذان المذعورة .

    أنت المولع بالإدغام .

    هل من تونس شعلة نار في شعرك؟

    كِنانـَـتـُـنا المليونيّة في أية معزوفة عشق ٍ من ألحانك

    مصراتا الموت ؟ بأية جهشة قيثارْ ؟

    وصنعاء الشهداء بأية سمفونية أنوار ْ؟

    الشعب يموت وأعني يولد!

    لكن وحدك من يسكن في التابوتْ

    شاعر؟

    ياداعر ..

    أمْ شيطان ٌ اخرس

    أم خنزيرٌ أمْ وغدٌ عفِنٌ دَر ِنٌ عكروت ْ !

    شاعر ههْ شاعرْ.

    ليس الشعر طروزا قزحاً أو صعاداتٍ في أحلام ٍ شفقية ْ

    أو شبقية ْ

    الشعر الجمر المتشظي في روح الكينونة

    الشعر النار ، الوجع الباسلُ، والحرية ْ

    الشعر هو بروميثيوس ، أبيقور، ولوكراسيوس ولوركا والشابي وناظم حكمت َ ، مايكوفسكي ، الشعر مظفرُ نوّاب ِ الجرح . وأما أنت فلست سوى طرّاز ٍ سارق ْ

    سحقا ً لك من مارق ْ

    "درعا" احترقتْ

    و"دمشق" انطلقتْ

    وأنت المتلبّد خلف الجدرانْ

    منذ عرفتك يادجال النثر وأنت جبانْ

    "كلماتٌ كلماتٌ كلماتٌ " لانفعَ لها في المنعطفات ْ

    لا لست بتوفيق زياد

    ولا محمود فلسطين الحرية ْ

    ولست سميح القاسم حيث العشق من المهد الى اللحد

    ولا عز الدين مناصرة ً ومؤآزرة وفداءا

    من أنت إذا ً ؟

    البردوني ؟ ... لا !

    رصافي العفة والموت بكل صمود في وجه الفقر ؟

    كلا ..

    سعدي اليوسف في منفى حتى الموت ولا الذل

    ولا الدجل المـُلاّئي

    من أنت من الشعراء البابلونيروديين ؟

    أأنت فؤآد النجم ؟ : النجم !

    من أنت سوى عصفٍ مأكولْ

    ملهاة ٍ ضد الثورة ْ

    صوفيّاتٍ جوفاءْ

    حلزونياتٍ وهراءْ

    قصائد لا تعني الأ حريّتها الشكلية ْ

    مثل الصالونات الملكية ْ

    ألوانٌ وطروز ٌ ومسوحٌ ومصابيحٌ وأرائكَ لكن لاروح بها

    لا آيات نورانية ْ

    لا آهات شعبية ْ

    لا أحلام العمال ولا أوجاع الفلاحين

    ولا ثورات المضطهدين

    ولا حتى قولٌ فصلٌ

    مابين السلطان القاتل

    والشعب المقتولْ

    سحقا للشاعر في زمن القول وليس يقولْ

    سحقا لك يا إفلاطونا كذاب ْ

    يامُتـَـفلطنْ

    لولا فلسفة الشكليين وشعرالطوباويين

    لما آل الحال لألف خرابْ

    لما استفرد بالأرض ِ المحتلّ ُ

    وبالكرسيّ الأذنابْ

    وتحلمُ ياأفعى ! ان تغدو الضيف على من يربح في مصر

    ومن يذبح في مصراتا

    لتقولَ هناك قصائدَ للمدح مزيفة ً مثلك

    لكن لا

    فأنت الآن وراء التاريخْ

    لا نفعٌ لك إن لم تكتبْ عن جرح ٍ وهو يسيلْ

    وشهيد ٍ وهو يضيء كقنديلْ

    و" جان دارك ٍ " لمّا تـُحرقْ

    و" علي ٍ " لمـّـا يُطعنْ

    مانفعك أن لم تتصامدْ كالنخل الباسق في وجه الريحْ ؟

    وماجدواك اذا لم تـُـصلبْ في أعلى جُلجلة ٍ مثل "مسيحْ "؟.

    وما أعظم من يـُضمـِـدُ نزفَ الكون بكفـّه ِ وهْوَ جريحْ !



    *******

    18/4/2011
    الدنمارك
    ارسلت الى مجلة انكيدو ولعطل المجله الان نشرت هنا وبغلم الشاعر


    عدل سابقا من قبل رحيم الغالبي في الثلاثاء أبريل 19, 2011 5:37 am عدل 1 مرات (السبب : خطأ طباعي)
    avatar
    رحيم الغالبي
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 108
    تاريخ التسجيل : 16/07/2009

    رد: هجاء الى شاعر لايكتب عن وطنه !...(شعر :خلدون جاويد - الدنمارك )

    مُساهمة من طرف رحيم الغالبي في الثلاثاء أبريل 19, 2011 4:59 am

    شاعرمبدع ومتألق منذ اواخر الستينات واوائل السبعينات
    شاعر شفاف وصلب في آن واحد لايكفي ان يكتب عنه كتاب لذا اكتفي بكلماتي العاجزه هذه


    عدل سابقا من قبل رحيم الغالبي في الثلاثاء أبريل 19, 2011 5:52 am عدل 1 مرات (السبب : تصحيح)

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء أكتوبر 17, 2017 1:39 pm