منتديات شاشا للهلالي

عزيزي اذا كنت عضوا في المنتدى اضغط على زر الدخول
واذا كنت زائرا يسعدنا ويشرفنا انضمامك لأسرتنا الثقافية في منتدى شاشا للهلالي
لذلك اضغط تسجيل .

منتديات ثقافية تحتوي على الأدب والفن ودراسات أخرى آثارية واجتماعية

منتديات شاشا للهلالي تهتم بالامور الثقافية من أدب وشعر وفنون تشكيلية وخواطر وأيضا تهتم بالقصة والرواية والموروث الشعبي والفلكلور وهناك ابواب عن جذور لفن السومري والمسرح وكل ما يمت للثقافة بصلة ..
شاشا هي زوجة أوركجينا أول مصلح في مدينة جرسو ( تلو ) التابعة إلى لكش ، وقامت بأعمال إدارية ودينية إصلاحية كثيرة في زمن زوجها ..

دخول

لقد نسيت كلمة السر

المواضيع الأخيرة

» قصيدة همسات للشاعر العراقي عبدالله النائلي
الأحد يونيو 29, 2014 1:49 am من طرف مصطفى الروحاني

» قصيدة هبة الله للشاعر العراقي عبدالله النائلي
الأحد يونيو 29, 2014 1:45 am من طرف مصطفى الروحاني

» رثائية حبيب للشاعر العراقي عبدالله النائلي
الأحد يونيو 29, 2014 1:44 am من طرف مصطفى الروحاني

» تعبان مثل العشگ
الإثنين أكتوبر 17, 2011 2:23 pm من طرف الفراشه الحالمه

» اشتقت اليـــــــك
الإثنين أكتوبر 17, 2011 3:20 am من طرف الفراشه الحالمه

» اخاف عليك من روحي
الإثنين أكتوبر 17, 2011 3:14 am من طرف الفراشه الحالمه

» نهر عطشان
الإثنين أكتوبر 17, 2011 3:08 am من طرف الفراشه الحالمه

» مرثية ليست اخيرة
السبت يونيو 18, 2011 7:00 pm من طرف سامي عبد المنعم

» رحيم الغالبي ..... لك العافية
السبت يونيو 18, 2011 9:16 am من طرف كامل الغزي

» تجليات الفنان الفطري حمد ماضي
الجمعة مايو 27, 2011 11:21 am من طرف كامل الغزي


    عبق من الأعماق

    شاطر
    avatar
    حسين الهلالي
    المدير
    المدير

    عدد المساهمات : 125
    تاريخ التسجيل : 27/06/2009

    عبق من الأعماق

    مُساهمة من طرف حسين الهلالي في الجمعة يوليو 10, 2009 2:53 am

    الدكتورة امل بورتر
    عبق من الأعماق
    احتفالية الحضارة الاشورية


    ارض مرمرية وجدران كونكريتية تباعد بينها أوتلمها احيانا مساحات من مرايا أ و زجاج نوافذ، مساحات واسعة وقاعات مملوءة بما يحكي عن ما تم وما مضى، منها قد نستخلص عبر او نستشف ما حدث ، تبهرنا او تحيرنا ، تنغلق علينا مفاهيمها او تبدو واضحة مفهومة لنا رغم انها قد تكون عصية على غيرنا.
    كيف يكون لثور جناح وله خمس قوائم؟وكيف كتبوا على الطين؟ ولم جعلوا ابراجهم شاهقة عاليه تلامس النجوم؟ ومن يستطيع ان يقيم حوار مع رافد لدجلة يستفسر منه عن مساره ومتى سيلتقى ارض وماء العراق؟ واين هو كلكامش فعنده نبته الخلود و شوشان تريد نبته الحياة لطفلها المقتول، ولكن النبته عند الجد الكبير اتونبشتم كيف لشوشان ان تجد اتونبشتم؟
    وتصدح الموسيقى بعنفوان وصخب، واحيانا تهفت وتتناغم بهدؤء مع انفاس الجمهور، تعيد بالمستمع الى اجواء خلت ومر عليها حقب واعوام ضاع حساب ايامها وشهورها وواعوامها و حتى قرونها، ولكن الحنين هو الحنين،يلتهب ويزيد من لوعة الفراق لكل من حضر امسية احتفالية الحضارة الاشورية في المتحف البريطاني، ولكل من لا يتسائل عن اجنحة وقوائم الثور ويحاور رافد دجلة ويطلب من كلكامش نبته الحياة وطفل مقتول. فكل من هؤلاء قد عاش واستنشق وتشبع بماء الفراتين، وتنسم ريح صبا نينوى، وتمرغ برحيق تراب ارض سندسية ملؤها السوسن ،وبنفس الوقت عانى وقاسى وكابد مكابدة العاشق الموله وما زال قتيل العشق اياه.

    اقضى ساعات مملة في القطار اهفو فيها لحضور امسية احتفاليةاشور، تعود بي نسمات هبت عند وقوف القطار في محطة، الى ايام الطفولة والصبا حينما كنا نترجم صوت عجلات قطارات السكك الحديدية العراقية الى جمل حسب اتجاه القطار، فقطار الناصرية تصدح عجلاته بكلمات جا شكو جا شكو،! وقطار البصرة يقول كضني كضني! وقطار الموصل يردد بقه زي بقه زي!، وقطار كركوك يحيرنا نحن الصبية والصبايا ترى كيف نترجم اصوات عجلاتة هل هي هي بشلاما بشينا بشلاما بشينا ام هي جوك اي جوك اي أو جوني كاكا جوني كاكا !؟، لو حدثت هذا القطار الانجليزي عن اصوات القطارات العراقية هل سيفهمني ام اضم حيرته الى حيرة المتسائل الانكليزي عن الثور المجنح وقوائمه الخمسة؟
    اجلس في الصف الاخير لانني اريد ان احتوى الجميع بنظراتي، العود والطبلة والقانون وبقية الالات الموسيقة مستلقية على ارضية المسرح، تنتظر يد ماهره لتعبث بها وتحيها لترسل نغمات وتترجم كلمات الى الحان، ويعتلي المسرح امين المتحف البريطاني الّذي يعرف العراق وقد خبره وعمل هناك، ويتحدث وانا اتطلع لينهي كلماته المقتضبة لاستمع الى صوت العراق ينبعث من تلك الالات الموسيقية الغافية بحنان على ارضية المسرح.
    ويعتلي المسرح زميل شاركنا انا واياه في احياء صوت السلام في العراق عبر ورش عمل ومؤتمرات، ويتحدث بصوت اشور ولغه عتيقة عتق العراق، ويتلفظ بكلمات اليفه على مسامعي ولكنني لا افهم اغلبها وتهرب منها كلمات مثل شلاما وعتيق ولبيي ودمي بلكنه ولهجة تبتعد عن لغتي العربية وتقترب منها بالصوت والروحية والمنبع،، ويعلن عن اسماء المشاركين من جمعيات وافراد مثل نغم ادور موسى ومنيرة ادي وجورج هومي وحبيب موسى ونعوم فائق، وبيث نهرين اسماء تستقر في ذهني بكل دعة وهدوء لأن مسامعي قد احتظنت مثيلاتها سابقا.
    تغني منيرة ترتيلة احادية بنغمة لا تبتعد عن المقام العراقي كثيرا بصوت يشدو واطرب له مثلما كنت اطرب لحسن خيوكة وليوسف عمر في المناقب النبوية او مقاماتهم العراقية.

    تمتلي الصفوف التي امامي بجمهور متعطش لسماع لغة والتمتع بلحن يعيده لارض الاجداد
    عبر ذكريات اليمة مرة علقمية ،ولكنها ذكريات ارض تشبعت بدماء الاحبة وتمرح في سماواتها ارواح الاجداد وترنو النفس اليها رغم كل شئ.وأحاول ان اجد من يمثل العراق في احتفالية العراق ويخيب ظني ولا استغرب فان من يمثل العراق هنا يعيش بعيدا بعيدا جدا في متاهات لا اعرفها*!.

    الفضول يدفعني لمعرفة من مول الاحتفالية ورفع اسم اشور وبابل وبغداد والعراق ودجلة والفرات ونينوى،فلا اجد ذكر لمؤسسة رسمية او غير رسمية عراقية، بل اجد هيئات متواضعة بامكانيات محدودة مثل الجمعية الاشورية في المملكة المتحدة والمجلس الاشوري في شيكاغو ومؤسسة الدعم الاشوري في انكلترا، فقط ثلاث مؤسسات بالكاد مواردها تسد نفقاتها ،مولت امسية يحيها طيف مغمور بروح الانتماء للعراق، رغم ان الحكومة بكتاب رسمي تصف هذا الطيف بالجالية لا ادري ان كان الوصف نتيجة جهل او غباء او تعمد ، دعونا لا نطلق الاتهامات ونعامل الجميع بحسن نية ونقول انها غلطة وان كانت غلطة الشاطر بالف فماذا عن غلطة حكومة منتخبة! .
    تصدح الاصوات ،كورال من هولندا نساء ورجال بزي موحد وصوت واحد يردد نغمات تعود الى اعوام سحيقة مضت ولكنها مفعمة بحنان وخشية الرب تعقبهم نغم ادور موسى لتردد اغنية السلام واصمت يا قلبي واغنية في المتحف حيث تصف رجل من اشور العظيمة يدخل متحفا ليجد ان امبراطوريته التي اكتسحت العالم القديم اصبحت مادة متحفية، ويسترسل في احلامه وامنياته لعودة المجد لاشور وبابل ولكنه يصحو على واقع اخر، ويتذكر صوت جورج همي مأساة سميلي واعوام 1933 المرة ، ولكن اغنيتة الاخيرةتحكي عن الثور المجنح وكيف يحمى نينوى وكل الوطن، ويعزف جورج على الكمان الحان عربية وعراقية ويتحمس الجمهور ويشاركه التصفيق مراعيا الالتزام باللحن، ويعتلي المسرح حبيب موسى ليستفسر من رافد صغير عن مساره ومتى سيمر بارض العراق ويلتقى دجلة الخير،وهكذا تستمر المناجاة ما بين شوشان ليماسو وكلكامش واوتونبشتم والجرح الكبير لموت طفل كان امل فخبى.
    الامسية مشحونة بالعواطف والانفعالات قدمت لنا ما يستحق الثناء، ولكن كنت احلم بان اجد امامي صورة ملونة بازياء اشورية تسحر الناظر وتثير اهتمام المشاهد وتعيدني انا بالذات الى ايام المهرجانات الشعبية ايام الرابع عشر من تموز عام 1958، و الى ايام طفولتي في كركوك حيث كنت امرح واسرح بين الوان الازياء المثيرة والجميلة ، لا ان اجد امامي من يمثل عظمة اشور مرتديا زيا اوربيا ابعد ما يكون عن تراثي واحاسيسي. .
    كنت اتمنى لو شاركت في الاحتفالية اطياف اخرى من العراق لتتنوع الخيارات وتبدو كباقة زهور جميلة، فأرض اشور احتوت الجميع وارض العراق ستبقى تحتوي الجميع، لانها مشبعة بعبق من الاعماق.

    * تم دعوة السفارةالعراقية لحضور الاحتفالية ولكن كما متوقع تم تجاهل الدعوة من قبل السفارة
    avatar
    حسين الهلالي
    المدير
    المدير

    عدد المساهمات : 125
    تاريخ التسجيل : 27/06/2009

    رد: عبق من الأعماق

    مُساهمة من طرف حسين الهلالي في الجمعة يوليو 10, 2009 2:57 am

    موضوع شيق للغاية لكن خالي من الرعاية العراقية
    لعدم ادراك المسؤولين في السفارة ابعاد هذه الأحتفالية

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء فبراير 20, 2018 8:54 pm