منتديات شاشا للهلالي

عزيزي اذا كنت عضوا في المنتدى اضغط على زر الدخول
واذا كنت زائرا يسعدنا ويشرفنا انضمامك لأسرتنا الثقافية في منتدى شاشا للهلالي
لذلك اضغط تسجيل .

منتديات ثقافية تحتوي على الأدب والفن ودراسات أخرى آثارية واجتماعية

منتديات شاشا للهلالي تهتم بالامور الثقافية من أدب وشعر وفنون تشكيلية وخواطر وأيضا تهتم بالقصة والرواية والموروث الشعبي والفلكلور وهناك ابواب عن جذور لفن السومري والمسرح وكل ما يمت للثقافة بصلة ..
شاشا هي زوجة أوركجينا أول مصلح في مدينة جرسو ( تلو ) التابعة إلى لكش ، وقامت بأعمال إدارية ودينية إصلاحية كثيرة في زمن زوجها ..

دخول

لقد نسيت كلمة السر

المواضيع الأخيرة

» قصيدة همسات للشاعر العراقي عبدالله النائلي
الأحد يونيو 29, 2014 1:49 am من طرف مصطفى الروحاني

» قصيدة هبة الله للشاعر العراقي عبدالله النائلي
الأحد يونيو 29, 2014 1:45 am من طرف مصطفى الروحاني

» رثائية حبيب للشاعر العراقي عبدالله النائلي
الأحد يونيو 29, 2014 1:44 am من طرف مصطفى الروحاني

» تعبان مثل العشگ
الإثنين أكتوبر 17, 2011 2:23 pm من طرف الفراشه الحالمه

» اشتقت اليـــــــك
الإثنين أكتوبر 17, 2011 3:20 am من طرف الفراشه الحالمه

» اخاف عليك من روحي
الإثنين أكتوبر 17, 2011 3:14 am من طرف الفراشه الحالمه

» نهر عطشان
الإثنين أكتوبر 17, 2011 3:08 am من طرف الفراشه الحالمه

» مرثية ليست اخيرة
السبت يونيو 18, 2011 7:00 pm من طرف سامي عبد المنعم

» رحيم الغالبي ..... لك العافية
السبت يونيو 18, 2011 9:16 am من طرف كامل الغزي

» تجليات الفنان الفطري حمد ماضي
الجمعة مايو 27, 2011 11:21 am من طرف كامل الغزي


    حضارة أكد اقصر حضارة عمرا في وادي الرافدين

    شاطر
    avatar
    سلام الهلالي
    عضو جديد
    عضو جديد

    عدد المساهمات : 8
    تاريخ التسجيل : 31/12/2010
    العمر : 57

    حضارة أكد اقصر حضارة عمرا في وادي الرافدين

    مُساهمة من طرف سلام الهلالي في الخميس مايو 05, 2011 9:04 am

    حضارة أكد اقصر حضارة عمرا في وادي الرافدين
    توما شماني/تورنتو

    اقامها سركون الاكدي انتهت بموت سركون الاكدي ابدعوا ابداعا هائلا في نحت التماثيل وبناء الزقورات
    (سركون الاكدي) اسس أول امبراطورية معروفة في التاريخ

    قامت حضارات العالم التي اعتمدت الزراعة في عهود تاريخية متقاربة، فالحضارة الفرعونية حلت بين 3100 - 2770 ق.م اما حضارة الصين فقد حلت بين 2765-1122 ق.م. تطورت من عصر البرونز ثم إلي عصر الكتابة. اما حضارات (وادي الرافدين) التي عرفت في المدونات التاريخية الاوربية Mesopotamia وتعني باليونانية بلاد ما بين النهرين (الدجلة والفرات) قامت عليها حضارات عديدة طبعت آثارها الرائعة على مجرى الحضارة والتاريخ كان اولها الحضارة السومرية التي قامت بين 3700 إلى 2350 ق.م، ثم تلتها حضارة اكد بين 2350 إلى 2200 ق.م ثم حلت حضارة الانبعاث السومري ومملكة سومر وأكد المشتركة بين 2133 إلى 2003 ق.م، حتى أسقطها العيلاميون من ايران عام 2003 ق م. ثم اسقط الكاشيون الدولة البابلية الأولى عام 1594 ق.م. بقيت تحت سيطرة الكاشيين من 1595 إلى 1153 ق.م، وكانوا متأثرين بشريعة حمواربي حتى ازاحهم الآشوريون.

    في القرن الثاني عشر قبل الميلاد كان وادي الرافدين مقسوما بين الآشوريين في الشمال والكاشيين في الجنوب. من 625 إلى 539 ق.م، قامت الحضارة الكلدانية (البابلية الثانية) من 539 إلى 321 ق.م، احتل الملك كورش الإخميني مدينة بابل واتخذها عاصمة ملكه، واستمر الفرس يسيطرون على وادي الرافدين حتى هزمهم الإسكندر المقدوني الكبير عام 321 ق.م. من 321 إلى 141 ق.م، سيطر السلوقيون المقدونيون وهم سلالة الإسكندر المقدوني ثم شهد وادي الرافدين في عهد المقدونيون الكثير من الحروب ثم استولى البارثينييون Parthians عام 141 ق.م. هذه مقدمة لابد منها لفهم التسلسل التاريخي لحضارات وادي الرافدين.
    بعد انهيار الحضارة السومرية قامت الحضارة الاكدية بين 2350 إلى 2200 ق.م (اكاد) مدينة اسسها (سركون الاكدي) واتخذها عاصمة لدولته كانت هذه التسمية تطلق ايضا على القسم الاوسط من السهل السومري في جنوب الرافدين وهي تسمية ايضا لسلالة حكمت ما يقرب من قرن ونصف القرن من الزمن.

    الاكديون من أقدم الأقوام السامية التي استقرت في دلتا الرافدين 2350- 2159 ق م عاشوا منذ أقدم العهود مع السومريين غير الساميين جنباً إلى جـنب، ثم آلت إليهم السلطــة في 2350 ق .م بقيادة (سركون الاكدي). استطاع (سركون الاكدي) فرض سيادته على جميع مدن وادي الرافدين. . امتد نفوذه على بلاد عيلام وسوريا والاناضول جنوبا الى الخليج العربي، فدانت لحكمه منطقة واسعة الاطراف. بذلك أسس (سركون الاكدي) أول امبراطورية معروفة في التاريخ.

    شهدت البلاد في هذا العصر انتعاشاً اقتصادياً كبيراً بسبب توسع العلاقات التجاريـة، خاصة في منطقة الخليج. كما انتظمت طرق القوافل، كان منها طريق مهم يصل مدينة أكد -عاصمة الامبراطورية- التي تقع في وسط وادي الرافدين، الغنية بمناجم النحاس في بلاد الأناضول، حيث كان هذا المعدن ينقل لكي يستخدم في صناعة الأدوات والمعدات الحربية .

    عندما استولى (سركون الاكدي) على اور دانت له بالطاعة والاحترام لألهة المدينة، اعتبرت هذه خطوة سياسية لبقة لكسب احترام ومودة سكان اور الناطقين باللغة السومرية. كما ان المعابد التي كانت قد تهدمت لتقادمها احتفظ باحجارها لتشييد المعابد الجديدة التي تبنى احتراما وتقديرا لقيمتها الروحية. عندما نقب (ليونارد ووليي) عن الاثار في اور وجد لقية محفور عليها اشخاص منهم امرأة برداء مسبل انيق وقبعة عالية، هذه الشخصية المميزة هي (انخدوانا) ابنة (سركون الاكدي) ،, وهذه ليست اللقية الوحيدة التي تحكي لنا عن هذه الاميرة رئيسة الكاهنات اذ لقى عاديات اخرى من فخاريات واجحار كريمة وغيرها بشئ من التفاصيل عن هذه الفترة الزاهرة من اور، تحكي لنا اثار اور عن الطقوس والعادات، و التطور والتغير في تصميم الملابس وظهور ما يشبه العقال كلباس راس للرجل والاقراط الهلالية بالنسبة الى النساء. كما يبدو ان الاميرة (انخدوانا) كانت رئيسة كاهنات المعبد وهذا تقليد سومري حافظ عليه (سركون الاكدي)، عندما اعاد اهل اور ولكش سيطرتهم على المدينة اصبحت (اينانابيدا) ابنة اور باو هي رئيسة كاهنات المعبد ومما تجدر الاشارة اليه خلف (اور باو) في الحكم ثلاثة من ازواج بناته واشهرهن (كوديا).
    (سركون الأكدي) كان قد عمل ساقيا لكؤوس الراح (الملك أور ــ زبابا) الذي حكم ( كيش) في النصف الثاني من الألف الثالث ق.م جاء في أسطورة ان ولادة (سركون الأكدي) تحاكي ولادة موسى. الفترة التي عاشا بها هذان الملكان تمثل مظاهر حضارية مختلفة عن سلالة أور السومرية الأولى التي كانت تمتد حتى أوروك. كما يذكر الدكتور أحمد سوسة نقلا عن مسماريات تسنى للدولة الأكدية أن تمتد بين مدينتي ماري أو (ايبلا) في أقصى شمال سوريا حتى إيبلا (أبلة) الميناء القديم في البصرة. بسبب تواجد تلك الشعوب بلغتهم المميزة في تلك البقاع من الأرض، كان الأكديون روادا في الانتقال من صيغة الدولة المدينة إلى تأسيس الدولة الجغرافية أو الوطنية، بذلك فهي أول دولة وطنية في التاريخ.

    العصر السومري الاكدي يعتبر التفوق التاريخي الاول في البناء العالي كمهارتهم في تشييد (الزقورات) اول تفوق للعمارة العمودية في فن البناء القديم. تبنى (الزقورات) في مكان خاص بعيد لتكون معبدا مستقلا يكرس لعبادة اله او ملك من الملوك. يتألف الجزء الداخلي للمعبد من ساحة مكشوفة صغيرة يحيط بها من ثلاث جوانب صف او صفان من الغرف المسقفة التي استخدمت لسكن الكهنة وخزن نذور المعبد وهداياه..

    في مكان آخرغرفة تضم تمثال الالهه ومن اشهر هذه المعابد معبد - الاله انكي- في مدينة اور. ظهرت نظريات عديدة حول وظيفة (الزقورات) منها انها معابد للآلهة تعمل على ربط السماء بالارض او انها تشبه عروش الآلهة يسكنها الاله المعبد العالي. رأى فيها البعض مراقد الالهة الميتة، كانت احدى وظائف (الزقورات) الرصد الفلكي خاصة في المعبد العالي لارتفاعها وتمكن الكهنة من مراقبة النجوم منها، كانت اعظم (الزقورات) السومرية لالآلهة الكوكبية كزقورة أور (القمر) وزقورة اريدو (الشمس) وزقورة اوروك (الزهرة) ثم في العصر البابلي زقورة مردوخ (المشتري). يبدو ان المعابد كانت تحتوي على حجرة خاصة بالمنجمين تعرف بـ (بت تمرتي) اي بيت الرصد حيث كانوا يرصدون القمر والنجوم.

    انفردت الحضارة السومرية الاكدية باستخدامها النظام الستيني Sexagesimal system اول نظام رياضي اصبح بعدئذ الأساس الذي اعتمدته علوم الفلك والهندسة وقياس الزوايا والمكاييل. يعتمد النظام على العدد 60 لانه رقم اعلى واعظم ليكون الرقم الرمزي للإله أن إله السماء وأعظم الالهة. كما ان الدائرة حسب الرياضيات السومرية الاكدية مكونة من 360 (كيش) اي درجة ولأن السنة كانت تدور على شكل دائرة في مواسمها فهي مكونة من 360 كيش او يوم ان التنجيم السومري الاكدي المرادف للفلك السومري الاكدي دخل في النظام الديني والسحري من خلال العرافة، بينما دخل الفلك السومري الاكدي في النظام الرياضي الستيني فافترق كل منها في اتجاه وصار التنجيم فنا ً والفلك علما. وضع السومريون أساسا ً للوقت أصبح فيما بعد الأساس حيث قسموا الشهر القمري كانت السنة تقاس على الأشهر القمرية وهي السنة القمرية وتقاس نفس السنة على الأشهر الشمسية عرف السومريون الاكديون خسوف القمر ووضعوه في ارصاداتهم الفلكية ووضعوا تفسيرا مثولوجيا له وهناك اسطورة تتحدث عن تحالف بين إله القمر وولديه الشمس والزهرة وذلك بتحريض من ابيه إنليل.

    النحت في البداية حين ارتفعت التماثيل الى مرتبة تشكل مساراً حقيقياً للنحت السومري البارز في صعوده وتألقه عبر التأريخ والى جانب التطورات الحضارية الأخرى كاستنباط الكتابة التي سارت جنباً الى جنب مع التطورات الأخرى. ظهرت تماثيل غير جيدة وصلت من الوركاء اثناء التنقيبات 1912 - 1913 في المعبد الغربي لأكد تمثل الأسرى. بدأ النحت المجسم بالحجر للأشكال البشرية في هذا العصر استطاع النحات السومري في هذه الفترة سيطرة كاملة على الحجر ليبدع بأزميله صور بشرية كاملة تمتاز بخصائص جيدة من ناحية الأسلوب، اذ يجسد قوة العضلات البارزة الذي يبرز وجه الرجل ليظهرهما من عالم آخر، استناداً الى الوقائع التأريخية في عصر فجر السلالات السومري ان الفنان السومري توصل الى عمل فني مجسم لرجل أو أمرأة أو اله بشكل انساني. فتمثال الغول المصنوع من حجر الكلس البلوري والمحفوظ في متحف (بروكلن) تجسيد للمخاوف التي تعتري فكر الإنسان الأول هذا المخلوق المخيف المتكون من جسم انسان خنثوي ورأس أسد، اتجه الفنان الى نحت رليف لحيونات اسطورية اخرى من ذوات الأربعة رؤوس كرؤوس افاعي تفسيرها يبقى غامضاً انما يرجع الى تراكمات اسطورية كانت تسيطر على فكر الإنسان السومري لكنها عالية الإبداع والكمال في منحوتاته الحجرية تجلى هذا العمل في رأس (فتاة الوركاء ) ابعد بكثير عن التمثيل التشكيلي للوجه كتمثيل انثوي خالد وشعاري لسر الحالة البشرية . وكان للرأس في الأصل عينان وحاجبان مكفتان بمواد من حجر اللازود والصدف ) ، الرأس يشعرنا بالرهبة والدهشة والإجلال للطريقة التي عالج فيها الفنان بازميله الحجر وحوله الى كتلة تنبض بالحياة وباللدانة والرقة وخاصة الوجه والخدان وطرواتهما اللذان ينسابان باتجاه الشفتين اللتين تريدان ان تبوحا بأسرارهما الخاصة واسرار ذاك العصر.

    اشتهر من بين الأمراء السومريين الاكديين في أواخر هذا العهد أمير أو الملك (جودية) الذي عرف بتماثيله الكثيرة وسعى لإحياء الآداب السومرية وتشييد العديد من المعابد الفخمة. تولى الحكم في اواخر ايام الدولة الاكدية ملوك ضعفاء لم يستطيعوا السيطرة على اجزاء الامبراطورية الاكديه المترامية الاطراف. فانسلخت عن هيكل الدول اقاليم واقوام عديدة فسادت الفوضى والارتباك. شجع (الكوتيون) البرابرة الجبليون الذين عرفوا في النصوص المسمارية القديمة بانهم أعداء الآلهة غزو بلاد (سومر وأكد). حكم (الكوتيون) البرابرة من اقوام جبال زاجروس دام حكمهم 100 عام.

    حل عهد مظلم اذ حطموا وحرقوا مدينة (لكش) وما جاورها. باسقاط الدولة الاكدية واوقعو الخراب في اغلب مدن بلاد الرافدين القديمة فساد الخراب. ودخل فن الرافدين سباتا طيلة 100 عام فتره سيطرة البرابرة. في الوقت الذي استقر في (الكوتيون) في الشمال. كانو يواجهون التحدي بأستمرار من مدن الرافدين الجنوبية. واستطاع أحد أمراء (العموريين) أن ينقذ البلاد من الفوضى ويؤسس أسرة مالكة اتخذت مدينة بابل عاصمة لها.

    ومن أبرز ملوك هذه الأسرة (حمورابي) الذي استطاع القضاء على (العيلاميين) في الشرق. ضم مناطق الأشوريين في الشمال. بعد التخلص من حطام (الكوتيين) البرابرة حلت حضارة الدولة البابلية الأولى 1830 - 1531ق.م أهم ما تميزت به إنجازات (حمورابي) التشريع القانوني الذي وضعه.

    انتهي العصر الثاني من حضارات وادي الرافدين العريقة بدا من عصر الحضارة السومرية الاولي ثم عصر الحضارة الاكدية الثانية. سجلت عصر الحضارة السومرية في مفقلة اولى. هذه المقالة تسجل عصر الحضارة الاكدية. المقالة الثالثة الآتية ستكون عن الحضارة البابلية الأولى الثالثة في التسلسل التاريخي في وقت قريب باذن الله.
    توما شماني
    عضو اتحاد المؤرخين العرب



      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء فبراير 20, 2018 8:52 pm